دزاير 54
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

دزاير 54 دخول

descriptionتوقيت غرينتش -3س رب لاتذرني فردا وانت خير الوارثين

more_horiz
بشرى لكل من حرم الذريه(رب لاتذرني فردا وانت خير الوارثين )
======================
بسم الله الرحمن الرحيم
احبتي في الله
قبل ما نبدأ في العلاج
احب اسألكم سؤال واحد
من اللي خلاك عقيم ؟؟؟؟
الجواب
قبل أن يبدأ أحد من الزوجين أو كليهما العلاج، يجب أولاً:-
أن يفهم كلٌّ منهما أن الإنجاب أو عدمه بيد الله وحده، قال تعالى:-
{لله ملك السماوات والأرض يخلق ما يشاء يهب لمن يشاء إناثاً ويهب لمن يشاء الذكور* أو يزوجهم ذكرانا وإناثاً ويجعل من يشاء عقيماً إنه عليم قدير} (الشورى 49 ـ 50).
اذاً بعد هذه الايات المباركات
يجب على الجميع الرضى بما قسمة الله عز وجل
فهو وحده العليم الخبير
واحمد الله عز وجل لانه اعلم واخبر منك فيما ينفعك او يضرك
فقد يكون في سابق علم الله عز وجل ان هذا المولد اللذي قتلت نفسك على شان تخلف
قد يكون هو خيراً لك وانت لا تعلم
فقد يكون مهرباً او مجرماً او فاسقاً او قد يكون سبب في شقائك وانت لا تعلم
والله عز وجل اعلم واخبر من خلقه اجمعين
وقد يكون خيراً لك اذا صبرت بان يجازيك الله على صبرك بعد ابتلائك بالجنه وبالخير الكثير
لذلك لا تجزع ولا تهتم وتقبل كل ما اصابك بالرضى التام التام
في كل ما قسمه الله لنا فهو رضى
وبعد هذه المقدمه وقبل ما نبدأ بالعلاج إليك هذه القصة
يقول صاحب القصة :


تزوجت منذ ما يزيد على سبع سنين..
الحمد لله كل ما أنشده - من وجهة نظري - وجدته..
فأنا مستقر في عملي..
مستقر في زواجي..
لا أشكو إلا الملل..
فأنا و زوجتي لم نرزق أطفالاً..
و بدأ الملل..
و كثرت زيارات الأطباء..
كل جهد أعتقد أنني بذلته..
سافرت للداخل و الخارج..
عندما أسمع عن طبيب قادم متخصص في العقم..
أحجز لديه موعداً..التحاليل كثيرة و الأدوية أكثر..
و لكن لا فائدة..
أصبح أكثر حديثنا أنا و زوجتي في الطبيب الفلاني..
و ماذا قال..
و ما سنتوقع..
التوقعات تستمر لمدة سنة أو سنتين..
فمرحلة العلاج طويلة..
منهم من أخبرني أن العقم مني..
و البعض أفادنا أن العقم من زوجتي..
على كل حال..
سارت أيامنا مراجعة و بحث عن حل..
أصبح هاجس الطفل يسيطر على مشاعرنا..
و على الرغم من أنني أحاول أن لا أشعر زوجتي بذلك..
و لكن لابد أن تشعر بما يدور..
فالأسئلة كثيرة..
هناك من يسألها ماذا تنتظر..
و كأن الأمر بيدها..
منهم من ينصحها باسم طبيب في المكان الفلاني..
لقد ذهبت له فلانة و أنجبت طفلاً..
و فلانة..و هكذا أصبح مجتمع زوجتي له نصيب كبير من الأسئلة..
لم يقل لنا أحدلماذا لا نتجه إلى الله و ندعوه دعوة صادقة..
سبع سنوات مضت و نحن نلهث وراء الأطباء و تركنا الدعاء..
و تركنا التوجه إلى الله.
ذات مساء عبرت طريقاً فإذا بشخص كفيف يريد أن يعبر الطريق..
فأمسكت بيده..
و عبرت به الجزء الأول من الطريق..
و وقفنا في المنتصف..
ننتظر خلو الشارع في الجهة الأخرى من السيارات..
و وجدها فرصة ليسألني..
بعد أن دعا لي بالتوفيق و الصحة..
هل أنت متزوج؟فأجبته بنعم..
فأردف قائلاً..
ألك أبناء..
فقلت له لم يقدر الله ذلك..
منذ سبع سنين و نحن ننتظر الفرج..
عبرنا الطريق.و لما أردت أن أودعه قال لي..
يا بني لقد جرى لي ما جرى لك
انتظرو التكمله بعد قليل ان شاء الله
======================
وقال الكفيف
و أخذت أدعو في كل صلاة..
(رب لا تذرني فرداً و أنت خير الوارثين)
و الحمد لله لي من الولد سبعة
فضغط على يدي و قال:-
لا تنس الدعاء..
و لم أكن أحتاج إلى توصية..
فقد وجدت مفقوداً لي..
أخبرت زوجتي بما حدث لي..
وتجاذبنا الحديث.
أين نحن عن الدعاء؟؟؟
كل شيء بحثنا عنه و جربناه..
و كل طبيب نسمع به طرقنا بابه..
فلماذا لا نطرق باب الله؟
و هو أوسع الأبواب و أقربها..
تذكرت زوجتي أن امرأة مسنة قد قالت لها منذ سنتين..
عليك بالدعاء..
و لكن كما قالت زوجتي..
كان في ذلك الوقت لدينا مواعيد لا حد لها مع الأطباء..
أصبحت مراجعاتنا للأطباء مراجعة عادية بدون تلهف و بدون قلق..
مراجعات عادية..
نبحث عن علاج محدد فقد..
يكون سبباً من الأسباب..
و توجهنا إلى الله بقلوبنا..
في الصلوات المكتوبة و في جوف الليل..
تحرينا أوقات الإجابة..
و لم يخب الظن..
و لم نُردَ..
بل فتح الله باب الإجابة..
و حملت زوجتي..
و وضعت طفلة..
تبارك الله أحسن الخالقين..
لم نخف الفرح و لا السرور..
و لكننا الآن نردد..
((ربنا هب لنا من أزواجنا و ذرياتنا قرة أعين و أجعلنا للمتقين إماما))انتظروا العلاج بعد قليل تحت هذا الشخط
ان شاء الله
--------
«افلا يتدبرون القرآن أم على قلوب أقفالها».
مع الاسف نجد من الناس في هذه الايام
وهم تائهون في هذا المضمار لا يعرفون اين توجد الحقيقة .
وهناك من اصابهم اليأس والصدمة مما اكتشفوه من جشع طبيب
او اثمان ادوية او عمليات جراحية لا تغير من الواقع شيئا
او وصفات العطارين والاعشاب
او الوقوع في مصائد السحرة والمشعوذين والدجالين
«افلا يتدبرون القرآن أم على قلوب أقفالها».
ان القرآن الكريم ليس مجرد مصحف نقرأه او نحفظه والله انزل الكتاب ليكون كتاب هداية ومنهاج حياة، ودعانا سبحانه وتعالى الى تدبر آيات القرآن وفهمها دون ان تلوكها ألسنتنا ولا نعي معناها يقول تعالى
«افلا يتدبرون القرآن أم على قلوب أقفالها».
واذا تتبعنا كتب التفسير ومناهج المفسرين نجد أن كلا منهم ركز على جانب من الجوانب في التفسير، ولكن هي في النهاية حبيسة الكتب والسطور التي تحتاج الى من
يقرأها ويفهم معناها.
قال تعالى
{ لله ملك السماوات والارض يخلق ما يشاء يهب لمن يشاء اناثا ويهب لمن يشاء الذكور
(49) اويزوجهم ذكرانا واناثا ويجعل من يشاء عقيما انه عليم قدير (50) }

descriptionتوقيت غرينتش -3سرد: رب لاتذرني فردا وانت خير الوارثين

more_horiz
يسسسلمو يآعسسل
يعطيك آلف عآفييه
ودي لڪ
 رب لاتذرني فردا وانت خير الوارثين H
privacy_tip صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى